مطالبة بإقامة معرض دائم للمنتوجات الشعبية في عجلون
اثنين, 04/09/2018 - 22:37

منذر الزغول - وكالة عجلون الاخبارية
قد تكون فكرة تسويق المنتجات الشعبية والحرف اليدوية العجلونية من أكثر الأفكار العملية الإيجابية التي تم طرحها مؤخراً ومن الممكن أن تساهم هذه الفكرة وبشكل جدي في تسويق محافظة عجلون سياحياً وزراعياً ، إضافة الى تسويق منتجات الجمعيات الخيرية والأفراد داخل المملكة وخارجها .

فإقامة معرض  لتسويق المنتجات  الشعبية والحرف  اليدوية العجلونية  فكرة لا تحتمل التأجيل ولا تحتمل المرور عليها مرور الكرام ، أو حتى المرور عليها بأسلوب الفزعة كما درجت عليه العادة في غالبية خططنا ومشاريعنا لتصبح كل الأفكار الجميلة والراقيه في ليلة وضحاها في مهب الريح .

بداية نجاح وتميز الفكرة تبدأ برأي بحصر كل المنتجات العجلونية سواءً الزراعية أو الحيوانية أو الحرف اليدوية  أو المطرزات و غيرها ، وإقامة معرض  لهذه المنتوجات  لمدة يوم واحد في الأسبوع على الأقل  كما يحصل في سوق الجمعة في عمان مثلاً ومن ثم يتم وضع  المعرض على الخارطة السياحية لمحافظة عجلون ، بحيث يقوم الزائر لمحافظة عجلون بزيارة معرض المنتجات الشعبية العجلونية كما يزور كل المناطق السياحية والأثرية في المحافظة .

وبهذه المناسبة أيضاً  فإنني أتمنى على عطوفة رئيس مجلس محافظة عجلون  وبالتنسيق مع عطوفة المحافظ دعوة بعض المعنيين بتنفيذ هذه  الفكره الرائدة ومنهم مثلاً  ( رئيس بلدية عجلون الكبرى ورؤساء بلديات المحافظة الأخرى  ، مستشار إرادة في عجلون ، مدراء مديريات السياحة ، الثقافة ، التنمية ، الزراعة ، غرفة تجارة عجلون ، رئيس الإتحاد التعاوني في عجلون ، مديرة إتحاد الجمعيات الخيرية –عجلون )وأي جهة  أخر ى معنية  لوضع تصورات حول  كيفية تنفيذ المشروع بأسرع وقت ممكن وعدم التأجيل أكثر من ذلك ،، فالمطلب الوحيد كان لأصحاب هذه المنتجات خلال المعرض الذي أقيم  مؤخراً  في منطقة القاعدة في عنجرة  هو توفير مكان مناسب لهم لعرض منتجاتهم ، وبإعتقادي هذا مطلب عادل ومُحق ولا مجال للنقاش فيه .

الأمر الأخر المهم هو مكان المعرض ، فمكان المعرض له دور كبير في نجاح الفكرة والمشروع ، وأتوقع أن عجلون فيها ثلاثة مواقع مهمه  من الممكن أن تكون مناسبة لهكذا المشروع  وهي مناطق  القاعدة في عنجرة ، و المطل بالقرب من كلية عجلون الجامعية إضافة الى مثلث إشتفينا التي تم إختيارها سابقاً من قبل وزير الزراعة الحالي لتنفيذ المشروع فيها .

أخيراً تنفيذ هذا الحلم الكبير لأبناء المحافظة وللعاملين في مجال المنتجات الشعبية  والحرف اليدوية العجلونية لا تحتاج للكثير ، بل إن تنفيذ هذه الفكرة من الممكن أن يتم بأقل التكاليف ، ولسنا بحاجة مثلاً الى خطط ودراسات وعطاءات ومن هذا القبيل ، فقط نحن بحاجة الى إرادة حقيقية  ونوايا صادقة ، وبعد ذلك الفكرة من الممكن أن  يتم تنفيذها خلال  عدة أيام فقط . 

ففكرة تسويق المنتجات الشعبية العجلونية فكرة رائده جداً وطموحة تتطلب تظافر كل الجهود الرسمية والشعبية لإنجاحها ، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على الجمعيات والأفراد الذين يعملون على إنتاج هذه المنتوجات وعلى المحافظة ككل ، وستخلق العديد من فرص العمل لشباب وشابات المحافظة .

أتمنى من أعماق قلبي أن لا تكون هذه الفكرة مجرد فكرة فقط تم طرحها وإنتهى بعد ذلك كل شىء ، ولا يتم متابعة ألية تنفيذها على أرض الواقع ، وعندها ستلتحق هذه الفكرة الجميلة الرائعة بعشرات بل مئات الأفكار التي تم طرحها في الندوات والمحاضرات ولم تجد الطريق المناسبة لتنفيذها على أرض الواقع ، وعندها سينطبق علينا المثل القائل كلام الليل يمحوه النهار .

والله من وراء القصد ومن بعد ،،،

اضافة تعليق جديد

شارك هذا الخبر مع أصدقائك

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر (وكالة وجه الاردن) jordanface.com الآراء والتعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها فقط

© 2018 Developed by Actinium for web solutions. All rights reserved