facebook twitter google plus youtube instagram
يوم الجيش العربي الباسل (71) - مقال
اثنين, 06/12/2017 - 03:05

وجه الاردن - فواز الخريشا

عندما قدم سمو الأمير الهاشمي(الملك المؤسس) عبد الله الأول بن الحسين من معان إلى عمان بتاريخ 21/ 3/ 1921 اعتمد عمان عاصمة لإمارة شرق الأردن وشكل وحدات امن داخلي من الفرسان والدرك. إلا أن مناطق البادية الأردنية الواقعة شرق سكة الحديد الممتدة من الرمثا شمالاً إلى معان جنوباً ولغاية الحدود السعودية والعراقية والسورية لم يكن هناك أي نفوذ لإمارة شرق الأردن عليها فالقبائل والعشائر البدوية الأردنية تتقاتل فيما بينها وتغزو بعضها بعضاً وتقوم بالغزو على العشائر السعودية والعراقية والسورية. ولذلك تم استقدام الضابط الانجليزي (كلوب) إلى عمان والذي كان يعيش مع العشائر البدوية العراقية والذي أصبح خبيراً بالعادات العشائرية البدوية حيث تم تشكيل قوات البادية الأردنية بتاريخ 10/ 11/ 1930 ولم يقتصر الانخراط بهذه القوات على أبناء العشائر البدوية الأردنية بل شمل أبناء عشائر البادية في البلدان المجاورة وأذكر منهم عبد الهادي حماد وهذلول ساير وعبد الله سليمان و فرج عادي وعبد الرحمن وبندر وخالد الصحن وحمدان البلوي وغازي الحربي وبديوي عيال وغويلب الشيباني وعجاب حمود والشريف محمد هشم وسعود رشدان وعبيد السالمي وحمد حمود الخ. وقد التحق هؤلاء بوحدات الجيش العربي عند تشكيله وأصبحوا ضباطاً برتب عالية وشاركوا بمعارك البطولة والشرف على أرض فلسطين الغالية وابدعوا. وفي 25/ 5/ 1946 وبجهود الأمير الهاشمي عبد الله الأول بن الحسين تحقق الحلم الأردني باستقلال المملكة الأردنية الهاشمية وبتاريخ 10/ 6/ 1946 كانت توجيهات (الملك المؤسس) عبد الله الأول بن الحسين بتشكيل نواة الجيش من عشر كتائب مشاة وأطلق عليها اسم (الجيش العربي) على هذا الجيش منفردين بذلك الاسم عن جميع الجيوش العربية الشقيقة وقد تم تشكيل كتائب المشاة الأولى والثانية والثالثة من ضباط وأفراد قوات البادية الملكية بالإضافة إلى الاسلحة المساندة اسلحة الدروع والمدفعية والهندسة واللاسلكي والتموين والخدمات الطبية والمشاغل وتم تشكيل سلاح الجو الملكي بتاريخ 25/ 5/ 1955 وبتاريخ 10/ 5/ 1946 قررت الجامعة العربية مساندة عرب فلسطين بقوات عربية وتم انتخاب(الملك المؤسس) عبد الله الأول بن الحسين قائداً عاماً للقوات العربية في فلسطين وبتاريخ 10/ 5/ 1948 زج الأردن بمعظم قواته النظامية إلى فلسطين وهي(4500) مقاتل أردني وقد اشترك الجيش العربي الباسل بأكثر من (50) معركة من معارك البطولة والشرف والإقدام على أرض فلسطين الغالية وكان في جميعها منتصراً والحمد لله وقد تمكن الجيش العربي الباسل بتاريخ 20/ 6/ 1948 من أسر المقاتل اليهودي (اريل شارون) وتم ارساله إلى معسكرات الاعتقال في خو.

وفي عام 1953 استلم الراية الهاشمية الملك الحسين باني الأردن الحديث والذي له منجزات تشبه المعجزات منها تعريب قيادة الجيش وعزل الجنرال القوي (كلوب) وإلغاء المعاهدة البريطانية وكذلك تحقيق السلام الشامل المشرف المنشود بتاريخ 25/ 10/ 1994 وبتاريخ 1999 حمل الأمانة والراية الهاشمية الملك عبد الله الثاني الذي منح كل الدعم والرعاية والإشراف للقوات المسلحة الباسلة / الجيش العربي حيث ذاع صيتها وأصبحت (مطلباً ملحاً متزايداً) للاشتراك بالقوات الدولية لحفظ السلام في الأمم المتحدة السامية منفردين بذلك عن جميع جيوش المنطقة.

اضافة تعليق جديد

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر (وكالة وجه الاردن) jordanface.com الآراء والتعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها فقط

© 2017 Developed by Jordan Face. All rights reserved